7 Jul 2009

رساله الى والد

سيدي .. هذا كتابي..
هاديء يلثم في الباديء يديك..
من هنا .. من غرفة الاحزان ازجيه اليك..

ّّ~*~*~*~*~*~
سيدي.. اخشى ان تكون السخريه..

مثلما عودتني.. رد عتابي
فلكم سفهت احلامي وافراحي وحزني
ولكم مزقت يا ابي نفسي بالسخريات..
ولكم صورتني مسخا بسمع الزنبقات

كيف حال الزنبقات؟؟
الصغيرات الوضيئات كحبات الندى
الرقيقات الرهيفات
كحسي

اخواتي؟ يا ترى يسالن عني؟
ام ترى يحسبنني بين الموات؟
*~*~*~*~*~
سيدي..
احصيتني بالامس بين التافهين
الان اني شاعر احضن احزان الالوف
وارى في العالم الاسوان
حولي
قريتي
ولاني لست ارضى لصغار الاخرين
وصغاري ان يعيدوا قصتي..
~*~*~*~*~
قصتي من بدئها مكتوبة بالسخريه

ذلك القصر الذي يضحك مني في علاه
ناشبا في قلبي الطفلي احساس القزامه

يا ابي..
مازلت في بعدي اراه
وارى بالغيظ ابناء السراه
كالعماليق
امامي يلعبون
بكرات غاليه
خلتها ادخل فيها بهلوان

يا ابي ..كم كنت ارنو للكره
اشتهي لو ترتوي منها يداي
ثم كانت معجزه
يوم ان حطت بقربي
كالجزيره
في احاكي الف ليله
عندما تدعو اليها التائهين
او ككنز جاء من كهف اللصوص
الاربعين

فتهالكت واشواقي عليها
و رموني يومها بالاحذيه

قصتي من بدئها مكتوبة بالسخريه
~*~*~*~*~
كنت امضي ورفاقي في البكور
لقصور البكوات
قبلما ينفض عصفور نعاسه

حسرتي كنا بلون الميتين
كالدمى نصطف في انواء طوبى
كالكلاب الضمر نستجدي الكناسه
بعض سردين
بعلبه
وحبيبات من الرمان
حمراء وحلوه
وبقايا من صنوف الطيبات
~*~*~*~*~
كيف حال الاصدقاء؟
يا ترى هل يذكرون؟
عندما كنا صغارا
نملؤ الجيب ترابا
وحصى؟
كيف كانوا يضحكون!!
كلما ناديتني قبل العشاء
~*~*~*~*~
ها انا الان اضحوكة تسعى بجوف المدينه
ورفاقي اصبحوا في قريتي
اجراء بحقول البكوات
~*~*~*~*~
يا ابي لو لم تفرقنا الحظوظ الساخره
في بلاد المضحكات المبكيات
افكنت اليوم اشري بالقروش
كرفاقي في حقول البكوات؟؟
~*~*~*~*~
ما الذي يصنع منا يا ابي ما لانريد؟
كلنا كنا صغارا
كالعصافير البريئه
لم اكن اضحوكة تسعى بجوف المدينه
ورفاقي لم يكونوا اجراء..
اوليست هذه بالسخريه؟؟
~*~*~*~*~
نحن جيل كاليتامى يا ابي
حملتنا من سحاب الصيف ارض قاحله
وسقطنا في المذاود
ليغوص الشوك في اجسادنا مثل الرماح
و رضعنا الحزن والصبار والحمض الكريه
~*~*~*~*~
نحن في المريخ رواد غزاة
كل شيء حولنا ضمآن يهفو للحياة
كل شيء حولنا, هول وموت وجليد
كل شيء حولنا يشتاق يبني من جديد

ولقد احصيتني بالامس بين التافهين

الان اني شاعر
احضن احزان الالوف
وارى في العالم الاسوان
حولي .. قريتي

ولاني لست الرضى لصغار الاخرين
و صغاري ان يعيدوا قصتي...


شمس

6 comments:

Khalid from iraqiblogupdates.blogspot.com/ said...

Sandybelle,

Welcome back and Congratulation on finishing your exams and I'm sure success will follow.

I enjoyed reading your post in English and Arabic.

I wish you a nice holiday,

Anonymous said...

و لقد احصيتني بالامس بين التافهين, الان اني شاعر احضن احزان الالوف وارى في العالم الاسوان حولي
قريتي

ولاني للست ارضى لصغر الاخرين وصغري ان يعيدوا قصتي

مؤثر جدا جدا, لكن الغريب هو الاحزان , لم الاحزان ؟

Sandybelle said...

khalid,
thanks so much for your nice words..

anonymous,
ليست احزان الفتى التي في صدري,حقا, انها احزان تجسدت في شعور الفتى وموقفه
فقط لا اكثر

Disordinedeimedici said...

hallo from italy

S.W said...

Mashaallah , you felt with all these feelings to write this poetry, you are such a beautiful flower needs who cares here and guidance to be the best flower in the farm
God bless you and keep on

Sandybelle said...

Disordinedeimedici,
hello from iraq!!!

S.W,
thanks o much for your wonderful words.. God bless you too, with my love..:) :)